السعودية / الوطن السعودية

مستشفيات جدة تستقبل 242 حالة بسبب الغبار

تعرضت مدينة جدة لموجة كبيرة من الأتربة والغبار التي أدت إلى تدنٍّ كبير في الرؤية الأفقية، وتوقع خبير الطقس والأرصاد عبدالعزيز الحصيني هطول أمطار على معظم أجزاء منطقة مكة المكرمة تشمل مدينة جدة، خاصة الأجزاء الجنوبية والشرقية منها، وقال «إننا الآن في فصل الخريف الذي يعتبر فترة انتقالية تدريجية من فصل الصيف لفصل الشتاء، وبالتالي هذه فترة تقلبات تنشأ فيها سحب رعدية، والغبار منذ ليلة الإثنين الماضي على مدينة جدة هو ناتج عن وجود سحب رعدية ضخمة، كما أثارت الرياح التي وصلت سرعتها 40 كيلومترا في الساعة الأتربة والغبار التي وصلت إلى جدة».

موسم الوسم

وأوضح الحصيني أن في الـ16 من أكتوبر سيكون بداية دخول موسم الوسم، وهو من أجمل فصول السنة في المملكة، فيما أعلنت الهيئة العامة للأرصاد استمرار احتمالية هطول الأمطار على بعض مناطق المملكة بداية من اليوم إلى الأحد المقبل، كما أوضحت أنها قد تتسبّب في إثارة الأتربة والغبار وتدني مدى الرؤية الأفقية على بعض مناطق المملكة، من ضمنها منطقة مكة المكرمة.

242 حالة

كانت مدينة جدة شهدت أمس موجة غبار متوسطة تسببت في زيادة عدد مراجعي المستشفيات نتيجة تعرضهم لتلك الأتربة، إذ كشفت صحة جدة عن مراجعة ما يقارب 242 حالة لمستشفيات المحافظة بسبب موجة الغبار والأتربة منذ الإثنين الماضي، مشيرة إلى أن إدارة الطوارئ تتابع عمل أقسام المستشفيات بخصوص هذه الموجة، كما كثّفت صحة جدة جهودها في دعم أقسام الطوارئ بالمستشفيات، لاتخاذ جميع الإجراءات ومتابعة الوضع، حيث وجهت أقسام الطوارئ بأن يكونوا على أهبة الاستعداد لاستقبال حالات أمراض الجهاز التنفسي، وتم دعم المستشفيات بالأدوية التي تُستخدم في علاج حالات التهاب الجهاز التنفسي.

وأضافت أن معظم من يراجعون أقسام الطوارئ في مثل هذه الأجواء هم من المصابين بضيق التنفس، والذين يكونون أكثر عرضة للتأثر بالغبار، واستقبلت أقسام الطوارئ في مستشفيات جدة ما يقارب 242 حالة، معظمهم من الأطفال ممن يعانون أمراض الربو المزمن وأمراض الجهاز التنفسي، وتم علاجهم وإعطاؤهم الأدوية اللازمة. وتنصح الشؤون الصحية بجدة مرضى الجهاز التنفسي بتفادي التعرض لهذه الأجواء قدر الإمكان، مع ضرورة استخدام وسائل الحماية الشخصية لمن تستدعي الظروف تعرضه للغبار، وتؤكد على أهمية لبس الكمامات الطبية الوقائية أثناء الخروج من المنزل وأثناء موجة الغبار.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا